أزمة الغاز تغلق شركة كيما
أزمة الغاز تغلق شركة كيما

أزمة الغاز تغلق 4 شركات.. كيما للكيماويات تنضم للمصانع المغلقة

في تطور جديد لـ أزمة الغاز والطاقة والكهرباء أعلنت شركة الصناعات الكيماوية المصرية «كيما» أنه تم إيقاف إمداد الغاز الطبيعي عن مصانع الشركة لحين تحسن الظروف التشغيلية، وفق إفصاح تم إرساله من الشركة للبورصة المصرية أمس الأربعاء.

شركة كيما تعلن وقف مصانعها عن العمل

وبررت شركة كيما التوقف حفاظاً على عدم إلحاق أي ضرر بمصانعها في ظل استمرار الموجة الحارة بشكل يزيد عن المعدلات الطبيعية المتوقعة لهذه الفترة من العام بما تسبب في زيادة معدلات استهلاك الطاقة بشكل غير مسبوق بالتزامن مع توقف بعض مصادر إمدادات الغاز الإقليمي وهو ما أدى لتأثر مخزون الغاز سلبياً.

غلق شركة كيما
غلق شركة كيما

وشهدت الأيام الماضية إعلان عدد من الشركات غلق مصانعها بسبب أزمة الغاز حيث شركة سيدي كرير للبتروكيماويات أنه تم إيقاف مصانع الشركة نظراً لانقطاع غازات التغذية، وفق إفصاح من الشركة تم إرساله للبورصة المصرية.

هبوط أسهم شركة سيدي كرير

أدى بيان الشركة إلى هبوط سعر سهم شركة سيدي كرير للبتروكيماويات مع نهاية جلسة أمس بنسبة 1.04 % ليفتتح الجلسة 27.90 جنيه ليصل لـ 27.61 جنيه.

وتأسست شركة سيدي كرير عام 1997، وتقوم بإنتاج الايثيلين وهو المادة الرئيسية في صناعة البولي إيثيلين كما تقوم الشركة بسد احتياجات شركة البتروكيماويات المصرية من هذه المادة اللازمة لتصنيع منتجها الأساسي مادة PVC، وإنتاج مادة البولي إيثيلين بنوعيها عالي الكثافة ومنخفض الكثافة الخطي تحت الاسم التجاري EGYPTENE بالإضافة إلى منتجي البيوتين-1 وغاز البوتاجاز (LPG).

شركة سيدي كرير للبتروكيماويات
شركة سيدي كرير للبتروكيماويات

غلق مصانع شركة موبكو

أيضا أعلنت شركة مصر لإنتاج الأسمدة « موبكو »، إيقاف إمداد الغاز الطبيعي عن مصانعها الثلاثة لحين تحسن الظروف التشغيلية للشبكة، وفق إفصاح من الشركة أمس الأربعاء مرسل للبورصة المصرية.

ونتيجة لذلك هبط سعر سهم مصر لإنتاج الأسمدة موبكو بنسبة 1.15% مع بداية جلسة اليوم ليسجل سعر سهم 44.58 جنيه مقابل 45.10 سعر فتح الجلسة.

شركو موبكو للأسمدة
شركو موبكو للأسمدة

وبررت الشركة التوقف حفاظاً على عدم إلحاق أي ضرر بمصانعها في ظل استمرار الموجة الحارة بشكل يزيد عن المعدلات الطبيعية المتوقعة لهذه الفترة من العام والتي تسببت في زيادة معدلات استهلاك الطاقة بشكل غير مسبوق، وذلك بالتزامن مع توقف بعض مصادر إمداد الغاز الإقليمي وهو ما أدى إلى تأثر مخزون شبكة الغاز بالسلب.

غلق مصانع أبو قير للأسمدة

كانت شركة أبو قير للأسمدة والصناعات الكيماوية أنه سيتم إيقاف 3 من مصانعها، لاستمرار موجة الطقس الحار بشكل يزيد عن المعدلات الطبيعية المتوقعة لهذه الفترة من العام مما تسبب في زيادة معدلات استهلاك الطاقة بشكل غير مسبوق بالتزامن مع توقف بعض مصادر إمداد الغاز الإقليمي وهو ما أدى إلى تأثر مخزون شبكة الغاز بالسلب.

اقرأ المزيد

اجتماع مدبولي لمناقشة أزمة الكهرباء .. غلق أبو قير للأسمدة وزيادة تخفيف الأحمال

كانت وزارة البترول والثروة المعدنية قللت إمدادات الغاز الطبيعي عن مصانع البتروكيماويات والأسمدة في مصر بمنتصف شهر يونيو الجاري قبل أن تعاود الإمداد مرة أخرى تدريجيا منذ اليوم التالي للقرار.

 

أبو قير للأسمدة تعلن إيقاف 3 مصانع لها لعدم توافر الغاز

أعلنت شركة أبو قير للأسمدة عن توقف مصانع الشركة الثلاث عن الإنتاج بسبب انقطاع إمدادات الغاز الطبيعي الإقليمي، وتأثر مخزون شبكة الغاز بالسلب.

وأرجعت الشركة في بيان لها أمس الثلاثاء، انقطاع الإمدادات إلى ارتفاع مستويات استهلاك الطاقة بسبب موجة الحر غير المسبوقة.

أبو قير للأسمدة
أبو قير للأسمدة

وأضافت الشركة، أنه حرصًا على عدم إلحاق أي أضرار بمصانع الشركة بسبب تلك الظروف التشغيلية تم توقف إمدادات الغاز الطبيعي لها لحين تحسن الظروف التشغيلية للشبكة.

تخفيف الأحمال تصل إلى 3 ساعات في اليوم

من جانبها أعلنت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن مركز التحكم القومي لـ شبكة الكهرباء تلقى تعليمات صباح اليوم الثلاثاء، بعودة العمل وفقا لجدول تخفيف الأحمال المعلن بواقع ساعتين فقط على كل مشترك، وذلك نتيجة انفراجة فى إمدادات الوقود.

وسيتم البدء في تنفيذ جدول تخفيف الأحمال بدءا من الساعة 3 عصرا حتى الساعة 7 مساء، وذلك بالتنسيق مع وزارة البترول لضخ كميات إضافية من الوقود لتلبية احتياجات المواطنين من الطاقة.

وكانت وزارتا الكهرباء والبترول أعلنت اتخاذ إجراءات عاجلة وفورية لاستيراد وضخ شحنات وكميات إضافية من الغاز والمازوت لمجابهة الاستهلاك المتزايد فى ظل استمرار الموجة الحارة المبكرة التي تتعرض لها البلاد.

وشهدت مختلف محافظات مصر زيادة مدة انقطاع الكهرباء على مستوى الجمهورية لمدة تصل إلى 3 ساعات متواصلة، فيما أكد العديد من المواطنين تعرضهم لانقطاع الكهرباء فترات متعددة وصلت إلى 6 ساعات ببعض المناطق.

خطة تخفيف الأحمال
خطة تخفيف الأحمال

وكانت الأيام الماضية شهدت صدور تعليمات جديدة بشأن زيادة مدة انقطاع الكهرباء في مصر ساعة إضافية، ليبلغ الإجمالي 3 ساعات اليوم، من أجل الحفاظ على الكفاءة التشغيلية لمحطات إنتاج الكهرباء والشبكة القومية للغازات الطبيعية، حسبما جاء في بيان وزارتي الكهرباء والبترول أمس الاثنين.

من جانبه عقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، اجتماعا هاما مع الوزراء المعنيين بشأن أزمة الكهرباء الحالية.

مدبولي يتابع أزمة الكهرباء وخطة تخفيف الأحمال

وبحسب القناة، فإن رئيس الوزراء يتابع موقف خطة تخفيف أحمال الكهرباء، ويعقد اجتماعا وزاريا موسعا برئاسته خلال ساعات لاتخاذ مجموعة من الإجراءات لتخفيف الأزمة الحالية.

رئيس الوزراء يناقش حلول مشكلة انقطاع الكهرباء وتخفيف الأحمال

وعقد مدبولي اجتماعا لمناقشة حلول مشكلة انقطاع الكهرباء وسبل تخفيض فترة تخفيف الأحمال والتوصل إلى حلول جذرية للأزمة، مؤكدا أن الحكومة تدرك جيدا أبعاد الأزمة الحالية المتعلقة بانقطاع الكهرباء لتخفيف الأحمال، وكانت هناك جهود خلال الفترة الماضية والدولة بمختلف أجهزتها المعنية تعمل على إنهاء هذه الأزمة في أقرب وقت ممكن.

مدبولي يناقش أزمة الكهرباء تخفيف الأحمال
مدبولي يناقش أزمة الكهرباء تخفيف الأحمال

مدبولي: نحتاج 1.18 مليار دولار لحل أزمة الكهرباء

من جانبه قال الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، إن مصر ستقوم باستيراد شحنات من الوقود اللازم لتشغيل محطات الكهرباء بقيمة 1.18 مليار دولار أمريكى ما يعادل 57 مليار جنيه مصري.

وأضاف «مدبولي»، خلال مؤتمر صحفي أمس، الأربعاء، أنه من المتوقع وصول جميع الشحنات في الأسبوع الثالث من شهر يوليو المقبل، ليتم تخفيف أزمة انقطاع الكهرباء خلال شهور الصيف.

وأوضح رئيس الوزراء، أن الحكومة ستعمل على زيادة احتياطيات المازوت لتشغيل محطات إنتاج الكهرباء.

وقال إنه سيتم استيراد 300 ألف طن مازوت بقيمة 180 مليون دولار، وستبدأ مصر فى استقبال الشحنات خلال الأسبوع المقبل.

وأضاف رئيس الوزراء، أن أحد الحقول التى تستورد منها مصر الغاز الطبيعى شهد عطلا فنيا وتوقف لمدة 12 ساعة ما أدى إلى تراجع الغاز المورد إلى مصر.

وأوضح أن فترة التراجع فى إمدادات الغاز بلغت نحو 24 ساعة ما أدى إلى زيادة فترات تخفيف الأحمال بداية من الاثنين الماضي.

وقال رئيس الوزراء المصري إن الحكومة تواجه ضغطًا كبيرًا على الموارد الدولارية اللازمة لتوفير الوقود لتشغيل محطات الكهرباء.

وأضاف مدبولي، أن مصر لا تواجه أزمة فى إنتاج أو توزيع الكهرباء، ولكن الأزمة فى شراء الوقود اللازم لتشغيل محطات الكهرباء.

وأوضح أن شهر يونيو الجارى شهد 3 موجات حارة غير مسبوقة ما أدى إلى ارتفاع كبير فى معدلات استهلاك الكهرباء، وتم تسجيل حجم استهلاك للطاقة بشكل غير مسبوق بلغ نحو 36 جيجا يوم الاثنين الماضي.

عن Admin

شاهد أيضاً

شركة سيدي كرير للبتروكيماويات

3 شركات.. بعد أبو قير.. توقف شركة سيدي كرير للبتروكيماويات و موبكو للأسمدة

في تطور جديد لـ أزمة الغاز والطاقة والكهرباء، أعلنت شركة سيدي كرير للبتروكيماويات أنه تم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *