Untitled 1 «يوسف زيدان» يهدد بالانسحاب، وعصام الزهيري وفاطمة ناعوت ليسا أعضاء في تكوين

«يوسف زيدان» يهدد بالانسحاب، وعصام الزهيري وفاطمة ناعوت ليسا أعضاء في تكوين

هدد الكاتب «يوسف زيدان» عضو مجلس أمناء مؤسسة تكوين�للفكر العربي، بالانسحاب من مؤسسة تكوين في حال أُقيمت المناظرة التي تم الإعلان عنها في جميع وسائل التواصل الاجتماعي بين «إسلام البحيري» و «عبدالله رشدي»

فقد أصدر «زيدان» بيانًا جديداً بخصوص خبرَين غير دقيقَين عن مؤسسة تكوين، ومثلهما كثير مما تمتلئ به وسائل الإعلام وصفحات التواصل، حسب وصفه.

وقال «يوسف زيدان» إنه لا بد من الإعلان بوضوح واختصار، عن النقاط التالية:

أولًا: ليس من مهام مؤسسة تكوين، عقد المناظرات بين المتخاصمين، ولا المواجهات بين المتخالفين.. فقد ثبت بالتجربة أنه لا جدوى من الجدال الديني.
ثانيًا: لن تُقام أية مناظرات أو مواجهات بين إسلام البحيري وعبد الله رشدي عن مؤسسة تكوين، وإذا أُقيمت هذه المناظرة المعلن عنها؛ لأي سببٍ كان، فسوف أنسحب من عضوية مجلس أمناء المؤسسة، وأقطع صلتي بها.
ثالثًا: ليس للكاتب عصام الزهيري أية صلة بمؤسسة تكوين، غير حضوره مع مئتي شخص آخر مؤتمرها الافتتاحي الأول، وهو ليس عضوًا بمجلس أمنائها وليس مفوضًا بالحديث عنها.. وهذا ينطبق أيضًا على الكاتبة فاطمة ناعوت، وجميع المتحمسين لمؤسسة تكوين.
أخيرًا: الهدف الأساسي لمؤسسة تكوين، المعلن عنه مرارًا وتكرارًا هو الارتقاء بالمستوى الثقافي العام في مصر والبلاد العربية، وبذل الجهد من أجل ترسيخ العقلانية والتفكير المنطقي، سعيًا إلى التثقيف العام.

وقد كان الإعلامي «عمرو أديب» قد أعلن عن الإعداد لإجراء مناظرة بين الشيخ عبد الله رشدي، باحث الدعوة بوزارة الأوقاف، والباحث إسلام البحيري عضو مجلس أمناء «تكوين»، عبر برنامج «الحكاية» على «إم بي سي مصر» بشأن مؤسسة «تكوين».

وكان الداعية الإسلامي عبد الله رشدي، أعلن قبلها قبول دعوة إسلام البحيري للمناظرة، عبر برنامج «الحكاية».

وقال رشدي، في منشور عبر صفحته الرسمية على «فيسبوك» و«إكس»: «طرح أمس عمرو أديب اسمي لإجراء حوار بيني وبين تكوين، وقد أبدى إسلام البحيري استعداده، وأنا أيضاً مُستَعِد متى حُدِّدَ الوقتُ لذلك إن شاء الله في ضيافة عمرو في برنامجه».

غير أن المؤسسة قد أعلنت على صفحتها الرسمية على فيس بوك تخليها عن أي إدعاءات حول هذه المناظرة المزعومة متخذة نفس الأسباب التي طرحها الكاتب «يوسف زيدان» حول رفضه فكرة المناظرة من الأساس.�

 

عن ‪fatma Alobaydy

شاهد أيضاً

قانون إدارة القطاع الخاص للمستشفيات الحكومية

تفاصيل مشروع قانون يسمح للقطاع الخاص بإدارة المستشفيات الحكومية

يواجه مشروع قانون طرحته الحكومة المصرية مؤخرا للمناقشة في البرلمان يسمح للقطاع الخاص والمجتمع الأهلي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *