الأربعاء , أكتوبر 21 2020
الرئيسية / آخر الأخبار / تفاصيل جريمة قتل فتاة المعادي.. القبض على 3 متهمين والنيابة تصدر بيانا
مريم فتاة المعادي
مريم فتاة المعادي

تفاصيل جريمة قتل فتاة المعادي.. القبض على 3 متهمين والنيابة تصدر بيانا

كتب عصام عبدالعزيز

أصدرت النيابة العامة بيانا تفصيلا كشفت فيه تفاصيل قضية مقتل فتاة المعادي «مريم» على يد مجموعة من اللصوص بعد أن حاولوا سرقة حقيبتها ثم صدموها بسيارتهم.

شاهد عيان يروي تفاصيل حادث مقتل مريم فتاة المعادي

أكد أحد الشهود في التحقيقات أنه رأى المجني عليها في صحبة أخرى تتحدثان بالقرب من السيارة التي عثرت النيابة العامة على أثار دماء بالقرب منها.

 خلال توقفهما اقتربت سيارة ميكروباص بيضاء اللون مطموس بيانات لوحتها المعدنية الخلفية، يستقلها اثنان أدلى بمواصفاتهما.

حيث انتزع مرافق سائقها حقيبة المجني عليها التي كانت ترتديها على ظهرها، وتشبث بها خلال تحرك السيارة ممَّا أخلَّ بتوازن المجني عليها، فارتطم رأسُها بمقدمة السيارة التي كانت تتوقف بجوارها، وفرَّ الجانيان بالحقيبة، بينما ابتعدت الفتاة التي كانت بصحبة المجني خوفًا أثناء وقوع الحادث.

 وأضاف الشاهد في التحقيقات أن المجني عليها قد مكثت قرابة نصف ساعة بمكان الحادث حتى قدوم سيارة الإسعاف، ثم فارقت الحياة.

وتلقى مأمور قسم شرطة المعادي بلاغا من الأهالي بوجود جثة لفتاة بأحد الشوارع بدائرة القسم.

وانتقل فريق من المباحث، وعثر على جثة فتاة في العقد الثالث من العمر مهتكة الجسد، وبها عدة كسور.

 وبتفريغ الكاميرات تبين أنه أثناء سير المجني عليها بالشارع، تحرش بها مجهولون لفظيا، وحاول أحدهم الإمساك بها وسرقة حقيبتها.

الضحية موظفة في بنك وزفافها كان بعد أسابيع

وأكدت التحريات أنَّ الفتاة “مريم محمد” عمرها 25 سنة وموظفة في البنك الأهلي، وكانت عائدة من عملها وقت مطاردة المتهمين لها وسرقة حقيبتها ومعاكستها فماتت في أثناء جذب أحد المتهمين لحقيبتها تحت عجلات السيارة.

وأوضحت المصادر، أنَّ “الفتاة كانت مخطوبة منذ أشهر وأنَّ حفل زفافها كان مزمع إقامته خلال الشهر الجاري، لكن القدر كان الأقرب وماتت في حادث مروّع نفذه 3 شباب برعونة كبيرة بحثًا عن نزواتهم”.

وتمكّنت المباحث من تحديد هويات المتهمين من خلال مراجعة الكاميرات التي أظهرت أحدهم وهو يمسك بحقيبتها، فسقطت على الرصيف أسفل عجلات السيارة، وتوفيت في الحال، فيما واصل المتهمين سحل جثمانها حتى تمكنوا من الهروب.

وقالت مصادر أمنية، إن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على 3 متهمين فى واقعة مقتل فتاة المعادي، المجني عليها مريم محمد، فى شارع 9.

مريم فتاة المعادي
مريم فتاة المعادي

ونجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة، في ضبط سائق السيارة المُستخدمة في حادث سرقة وقتل فتاة المعادي بشارع 9 في المعادي

وقالت المصادر إن أجهزة الأمن تكثف جهودها لضبط متهمين آخرين.

وأكدت التحريات أن المتهم والآخرين، سابق اتهامهم فى قضايا سرقة وخطف حقائب السيدات.

وحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق، وصرحت بتشريح جثة الضحية لبيان أسباب الوفاة وملابساتها، وتسليمها لذويها لدفنها.

خال فتاة المعادي: سنشيع جثمانها اليوم من السيدة نفيسة

قال إسلام صالح، خال مريم فتاة المعادي ضحية السرقة والتحرش، إن ابنة أخته لم تدفن الأربعاء بسبب إجراءات النيابة العامة الخاصة بالتشريح.

وأكد أن جثمان مريم مازال في مشرحة زينهم لحين صدور تصريح الدفن، وأنه سيتم تشييع الجثمان اليوم الخميس بعد صلاة الظهر مباشرة من مسجد السيدة نفيسة إلى مقابر العائلة.

بيان النيابة العامة عن حادث مقتل مريم فتاة المعادي

تلقت «النيابة العامة» في غضون الساعة السابعة مساءً بلاغًا من غرفة عمليات النجدة بقسم شرطة المعادي، بوفاة المجني عليها «مريم» البالغة من العمر أربعة وعشرين عامًا  بحي المعادي، وأنَّ شاهدًا قد أبلغ الشرطة برؤيته سيارة (ميكروباص بيضاء اللون) يستقلُّها اثنان، انتزع مُرافِق سائقِها حقيبةَ المجني عليها منها، ممَّا أدى إلى اصطدامها بسيارة متوقفة ومن ثَمَّ وفاتها.

فانتقلت «النيابة العامة» لمناظرة جثمان المجني عليها وتبينت إصابتها بأنحاء متفرقة من جسدها، كما انتقلت لمعاينة مسرح الحدث بصحبةِ ضُبَّاط «الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية»، فتبينت آثار دماء ملطخة بالرمال على مقربة من إحدى السيارات، فأخذت عينات منها، وكلَّفتْ ضباطَ الإدارة بمضاهاتها بعينة دماء المجني عليها، كما تمكنت «النيابة العامة» من الحصول علي خمسة مقاطع مرئية من آلات المراقبة المُطلَّة على موقع الحادث، والتي تبيَّن منها مرورُ السيارة التي استقلها المتهمان بسرعةٍ فائقة.

بيان النيابة عن فتاة المعادي
بيان النيابة عن فتاة المعادي

وقد سألت «النيابة العامة» شاهدًا رأى المجني عليها في صحبة أخرى تتحدثان بالقرب من السيارة التي عثرت «النيابة العامة» على آثارٍ دمويَّةٍ بالقرب منها، وخلال توقفهما اقتربت سيارة ميكروباص بيضاء اللون مطموس بيانات لوحتها المعدنية الخلفية، يستقلها اثنان أدلى بمواصفاتهما.

حيث انتزع مرافق سائقها حقيبة المجني عليها التي كانت ترتديها على ظهرها، وتشبث بها خلال تحرك السيارة ممَّا أخلَّ بتوازن المجني عليها، فارتطم رأسُها بمقدمة السيارة التي كانت تتوقف بجوارها، وفرَّ الجانيان بالحقيبة.

بينما ابتعدت الفتاة التي كانت بصحبة المجني عليها خوفًا أثناء وقوع الحادث، وأضاف بأن المجني عليها قد مكثت قرابة نصف ساعة بمكان الحادث حتى قدوم سيارة الإسعاف، ثم فارقت الحياة.

هذا، وقد قررت «النيابة العامة» استكمالًا للتحقيقات استدعاء مَن كانت بصحبة المجني عليها لسماع شهادتها، وتكليف «الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية» ببيان الأفعال المادية الظاهرة بالمقاطع المأخوذة من آلات المراقبة للواقعة، وطلبت تحريات الشرطة حول الحادث وضبط مرتكبيه، وجارٍ استكمال التحقيقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: