الرئيسية / آخر الأخبار / وسائل التواصل تحرّك السلطات الإيرانية ضد متحرش ومغتصب
كيوان امام وردي

وسائل التواصل تحرّك السلطات الإيرانية ضد متحرش ومغتصب

وكالات

أعلن قائد شرطة طهران، «حسين رحيمي»، اليوم الثلاثاء، اعتقال رجل متهم بالتحرش الجنسي واغتصاب عشرات الفتيات أغلبهن من طالبات الجامعات.

جاء ذلك عقب موجة غضب عارمة ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي في إيران، وهي تفضح متورط في عمليات تحرش واغتصاب يُدعى «كيوان إمام وردي» الذي كان يتجول داخل جامعة ظهران للتعرف على الطالبات الشابات، ويدعوهن إلى منزله ويقدم لهن مشروبات تحتوي على مواد مخدرة، ثم يقوم باغتصابهن.

ونقلت وكالة «فارس» عن رحيمي قوله: «إن ضباط الشرطة اعتقلوا اليوم كيوان إمام وردي، بعد أيام من البحث والتحري عنه، إثر زوبعة اجتاحت مواقع التواصل الإيرانية».

وعقب انتشار القضية، تابع بعض مسؤولي جامعة طهران القضية، ووعدوا بدعم الضحايا، حيث قام مسؤول بمعهد الفنون الجميلة بتزويد الطالبات برقم اتصال خاص، وطلب من المدعيات في هذه القضية الاتصال وسرد قصصهن دون ذكر أسمائهن لمتابعة القضية عبر المحاكم.

يذكر أن القضية انتشرت عبر وسائل الإعلام الحكومية بعدما انتشرت حملة ضد المغتصبين والمتحرشين على مواقع التواصل بشكل كبير خلال الأيام الأخيرة، أظهرت أيضًا تورط بعض الشخصيات الشهيرة في مختلف المجالات.

فمنذ أيام تواصل مواقع التواصل باللغة الفارسية حملة شبيهة بالحركة المعروفة باسم MeToo (أنا أيضًا) التي انطلقت على وسائل التواصل الاجتماعي عام 2017 واستخدم عدد كبير من النساء حول العالم هذا العنوان والهاشتاغ لإظهار الانتشار الواسع للاغتصاب والتحرش الجنسي، خاصة في أماكن العمل.

وقد أكدت ناشطات إيرانيات أن تلك الحركة تسعى للحد من التحرش الجنسي عن طريق فضح أسماء المتحرشين والمغتصبين.

وقد طالت تلك الحملة فضح أسماء مشاهير في مجالات عدة، حتى إنها وصلت إلى الجيش، بحسب ما أفاد موقع «فردا».

شاهد أيضاً

إخلاء سبيل هاشم بكفالة 5 آلاف جنيه في اتهامه بالتحرش

وكالات قضت النيابة العامة يإخلاء سبيل «محمد هاشم» مدير وصاحب دار «ميريت» للنشر، وغرامة 5 …

%d مدونون معجبون بهذه: