الثلاثاء , سبتمبر 22 2020
الرئيسية / الاستوديو الثقافي / توك شو / أحمد كريمة: مفيش حاجة اسمها طب نبوي وأحاديثه ضعيفة
الدكتور أحمد كريمة
الدكتور أحمد كريمة

أحمد كريمة: مفيش حاجة اسمها طب نبوي وأحاديثه ضعيفة

كتب أحمد صبحي

قال الدكتور أحمد كريمة أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، إن أحاديث الطب النبوي بالكامل لم يصح منها أي حديث: «مفيش حاجة اسمها الطب النبوي وده مش اختصاص الرسول صلى الله عليه وسلم».

وقال «كريمة» خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي في برنامج «التاسعة» المذاع عبر القناة الأولى بالتلفزيون المصري، إنه منذ الاختراق السلفي الوهابي للثقافة الإسلامية في مصر وجدنا ومازلنا نجد عند بعض المساجد التابعة للتيار السلفي بول الإبل ولبن الإبل وأقاموا عليه ضجة.

مشيرًا أن الأمر كان واقعة محددة في بعض الناس الذين أراد النبي صلى الله عليه وسلم أن يختبر ايمانهم ونزلت فيهم الآية 33 من سورة المائدة وأصيبوا بالحمى وأمرهم النبي بشرب ألبان الإبل وبولها، مشددًا على أن ذلك لم يكن طبًا ولكن كان اختبارًا لصدق ايمانهم.

وأضاف: «الرسول نفسه لم يستخدم هذه الوصفة والصحابة لم يستخدموا بول الإبل»، مؤكدًا أنه لم يتداول أن أحد من الصحابة تناول بول الإبل.

<iframe width=”560″ height=”315″ src=”https://www.youtube.com/embed/lUc8c4-XBdk” frameborder=”0″ allow=”accelerometer; autoplay; encrypted-media; gyroscope; picture-in-picture” allowfullscreen></iframe>

وشدد «كريمة» على أن الإسلام ليست له أي صلة من قريب أو بعيد بالحجامة والفصد، مشيرًا أنها كانت أشياء موجودة قبل ميلاد النبي صلى الله عليه وسلم.

ونقل عن الإمام الشافعي قوله: “العلم علمان علم الأديان للأنبياء والرسل والعلماء من بعدهم وعلم الأبدان للأطباء”.

 

 

%d مدونون معجبون بهذه: