الثلاثاء , سبتمبر 22 2020
الرئيسية / آخر الأخبار / لقاح «أكسفورد» ضد فيروس كورونا يُظهر نتائج مبشرة

لقاح «أكسفورد» ضد فيروس كورونا يُظهر نتائج مبشرة

وكالات

نشرت مجلة «لانيست» الطبية البريطانية، مقالاً أوضحت فيه النتائج الإيجابية التي أظهرها اللقاح الموعود لفيروس كورونا «كوفيد19» والذي عملت عليه جامعة «أكسفورد» البريطانية.

وجاء في المقال: « أن اللقاح الذي تمت تجربته على عدد من المتطوعين، قد أثبت فاعليته وأظهر نتائج مشجعة تشير إلى سلامة الدواء».

وأضاف المقال: «لم تكن هناك آثار جانبية خطيرة، وقد لوحظ حدوث انقلاب لدى أمصال أكثر من 96 % من المشاركين في الدراسة، حيث تم إنتاج الأجسام المضادة المعادلة في 85 % منهم، كما أن 90% من المشاركين ظهرت لديهم إستجابة لخلايا تي.اللمفاوية في الجسم».

ولم يتسبب اللقاح الذي يحمل اسم “AZD1222” الخاص بوباء «كوفيد19»، بأي أعراض جانبية، ولم يلحق أذى بالأجسام المضادة، واستجابة لـ «الخلايا التائية».

وقالت جامعة «أكسفورد» إن التجارب أظهرت أن المتطوعين الذين تلقوا الجرعة الثانية ظهرت لديهم أجسام مضادة، كما تكونت عندهم الخلايا التائية التي تساعد في تقوية الجهاز المناعي في جسم الإنسان.

وتتعاون كل من «أسترا زينيكا» وعلماء بريطانيون من جامعة «أكسفورد» على تطوير هذا اللقاح الذي وقعت بريطانيا صفقة لتوفير 100 مليون جرعة منه، وفق «الأسوشيتد برس».

من جانبه، أكد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، أن «اللقاح الذي تعمل عليه جامعة أوكسفورد، حقق نتائج جيدة للغاية».

وفي تجربة منفصلة شملت 500 مريض، أظهر لقاح يتم تطويره بدعم من شركة «كانسينو بيولوجيكس» الصينية، نتائج إيجابية وجيدة في مجال إنتاج الأجسام المضادة لدى الغالبية من المتطوعين.

وقد أوضح رئيس لجنة أخلاقيات البحوث البريطانية في باركشير، «ديفيد كاربنتر» قائلاً: «إن الفريق العامل على تطوير اللقاح يسير في الطريق الصحيح».

وأضاف كاربنتر: «يصعب تحديد موعد دقيق لطرح اللقاح إذ قد تتغير الأمور على نحو مفاجئ، إلا أنه من خلال سير الأعمال حتى الآن، نستطيع القول بأن اللقاح سيكون متوفرا في سبتمبر القادم، وهو هدف يركز عليه العلماء بشكل كبير».

 

شاهد أيضاً

فيروس غرب النيل

الوباء الجديد «فيروس غرب النيل» قد يضرب إسبانيا قريبًا

وكالات ظهر مؤخرًا في إسبانيا فيروس جديد إسمه «فيروس غرب النيل» لن يلاحظه أحد بسهولة …

%d مدونون معجبون بهذه: