الثلاثاء , سبتمبر 22 2020
الرئيسية / آخر الأخبار / كورونا تحصد أكثر من 14 مليون إصابة حول العالم والأرقام لا تعكس إلا جزءًا من الحقيقة
فيروس كورونا
فيروس كورونا، كوفيد19، الجائحة،

كورونا تحصد أكثر من 14 مليون إصابة حول العالم والأرقام لا تعكس إلا جزءًا من الحقيقة

وكالات

في إحصاءٍ أجرته وكالة «رويترز» للأنباء أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في العالم وصل إلى 14,38 مليون إصابة في حين بلغ عدد الوفيات 601961 وفاة. ولا تزال الولايات المتحدة صاحبة الرقم القياسي عالميا في عدد الوفيات.

وذكر الإحصاء أن عدد الوفيات في الولايات المتحدة الأمريكية وصل إلى 140,474 شخص وإصابة 3,762,081 شخص، بحسب أرقام جامعة «جونز هوبكنز» التي تُعتبر مرجعا في تتبع الإصابات والوفيات الناجمة عن الفيروس.

أشار الإحصاء إلى أن أكثر من 14,38 مليون شخص أصيبوا بفيروس كورونا  على مستوى العالم كما أن 601961 شخصا توفوا جراء الفيروس.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أول حالة في الصين في ديسمبر عام 2019.

وسجّلت الولايات المتحدة خلال 24 ساعة، 63,872 إصابة جديدة بفيروس كورونا، كما تم تسجيل 514 وفاة جديدة في الولايات المتحدة جراء الفيروس، ليرتفع بذلك معدل الوفيات في البلاد إلى 140,474، وفق الجامعة التي تتخذ بالتيمور مقرا.

ومنذ نهاية يونيو تواجه أقوى دولة في العالم تزايدا متسارعا في أعداد المصابين بالفيروس ولا سيما في الولايات الواقعة في غرب البلاد وجنوبها.

وتوقّعت نماذج وبائية محدثة أن تزداد الحصيلة اليومية للوفيات المرتبطة بكوفيد-19 في الولايات المتحدة ليبلغ إجمالي الوفيات الناجمة عن الوباء في هذا البلد 151 ألفا بحلول الأول من أغسطس و157 ألفا بحلول 8 أغسطس.

وهذه الأرقام هي حصيلة متوسط نماذج وضعتها 23 مجموعة بحثية في الولايات المتحدة وأماكن أخرى، ونشرها الثلاثاء فريق مختبر «ديفيد رايخ لاب» من جامعة «ماساتشوستس»، نيابة عن المراكز الأمريكية للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

وتشهد أمريكا اللاتينية تسارعا في انتشار الوباء حيث تُعتبر القارة الثانية من حيث عدد الوفيات المسجلة (160,726 بينها 17,540 خلال الأيام السبعة الأخيرة).

ومن بين البلدان الأكثر تضررا، تُعتبر بلجيكا البلد الذي سجل أكبر نسبة وفيات مقارنة بعدد سكانها، مع 85 وفاة لكل مئة ألف نسمة، تليها المملكة المتحدة (66)، وإسبانيا (61)، وإيطاليا (58) والسويد (56).

وتم رسميا إحصاء أكثر من 14 مليون إصابة بالفيروس في 196 دولة ومنطقة.

ولا تعكس هذه الأرقام إلا جزءا من العدد الحقيقي للإصابات، إذ إن دولا عدة لا تجري فحوصا إلا للحالات الأكثر خطورة، فيما تعطي دول أخرى أولوية في إجراء الفحوص لتتبّع مخالطي المصابين، ويملك عدد من الدول الفقيرة إمكانات فحص محدودة.

شاهد أيضاً

«تاميكو» السورية تنتج دواءًا معتمدًا في بروتوكول علاج كورونا

وكالات نقلت صحيفة «الوطن» السورية خبرًا مفاده أن شركة «تاميكو» للأدوية السورية تستعد لطرح دواء …

%d مدونون معجبون بهذه: