الأربعاء , سبتمبر 23 2020
الرئيسية / حال البلد / صاحب ميريت ينفي تحرشه بشاعرة.. ويثبت بالمستندات

صاحب ميريت ينفي تحرشه بشاعرة.. ويثبت بالمستندات

كتب عصام عبدالعزيز

استمعت جهات التحقيق لأقوال محمد هاشم صاحب دار ميريت للنشر في بلاغ اتهامه بالتحرش من الشاعرة آلاء حسانين.

ونفى هاشم اتهامات آلاء حسانين، له بالتحرش وهتك عرضها في المحضر رقم ٢٠٧٩ لسنة ٢٠٢٠ عابدين.

وقال «هاشم» أمام جهات التحقيق: «إن الاتهامات المنسوبة له غير صحيحة، وأن الشاكية حضرت إلى دار ميريت التي يمتلكها أكثر من مرة لنشر مقالات وقصائد شعرية بعد التاريخ المذكور، وأنه لا صحة للواقعة من الأساس».

وأضاف «هاشم»: «إن التواريخ المذكورة من قبل آلاء حسانين، لم يكن متواجد فيها بالقاهرة»، حيث قدم شهادة وفاة لشقيقته عطيات هاشم والتي توجه إلى تشييع جنازتها في مدينة طنطا بمحافظة الغربية، وأنه بعدها بيومين توجه بصحبة ابنته ميريت إلى المستشفى، حيث أنجبت طفلتها الأولى، وكان دائم التواجد معها نظرا لوجود مضاعفات بطفلتها الرضيعة .

وقدم دفاع الناشر  مستندات تفيد تواريخ الولادة والوفاة المذكورين، كما قدم صورة من بعض المقالات والقصائد الشعرية للشاكية آلاء حسانين تفيد قيامها بالنشر في المجلة الخاصة بالدار بعد التواريخ المذكورة والتي اتهمته فيها بالتحرش .

من جانبه أكد دفاع «هاشم»، أنه من غير المعقول أن تعود الشاكية إلى النشر في الدار بعد التحرش بها.

بينما روت آلاء حسانين مقدمة البلاغ على صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعى تفاصيل الواقعة قالت: «سنة ٢٠١٩ رحت أول مرة لدار ميريت بدعوة من أحد الأصدقاء، كان وقت معرض الكتاب وعملوا احتفال في ميريت بمناسبة مرور ٢٠ سنة عليها، وتم تقديمي لمعظم الناس هناك وتعرفت على أغلب الموجودين منهم محمد هاشم اللي كان بيتم الاحتفاء بيه بشكل غير معهود، رحب بيا وقالي مكانك وفي أي وقت، بعدها بيومين عديت على ميريت أجيب كتب، كان فيه في الدار شخص من العاملين فيها بالإضافة إلى هاشم، طبعًا رحب بيا وقالي لازم تشربي حاجة وقعدنا نتكلم، وكانت إحدى بناته نايمة في نفس الأوضة اللي قاعدين فيها، قالي تعالي ندخل الأوضة التانية عشان ما نزعجهاش».

وتابعت: «أنا طبعا ما خطرش على بالي إن الشخص دا قلت تمام ندردش خمس دقايق وبعدين أجيب الكتب اللي عايزاها وأمشي، وبدون أي مقدمات هجم عليا محمد هاشم صاحب دار ميريت وبدأ يمسك جسمي ويبوس فيّا بالغصب«.

وأضافات: «اتسمرت في مكاني لأن دا تصرف غير متوقع بالمرة نظرا لأن صورته في بالي كانت كويسة من كلام الأصدقاء المشتركين ولأنه حد عجوز يعني وأنا في سن بنته وكنت بتعامل معاه على هذا الأساس ولأن بينا أصدقاء مشتركين كتير ولأن بنته اللي أنا أصغر منها نايمة في الأوضة المجاورة حاولت أبعده عني لكنه فضل يقولي استني شوية واستمر وطبعا ردود أفعالي كانت بطيئة بحكم الصدمة لكني في النهاية بعدته عني ومشيت من المكان وما رجعتش تاني«

شاهد أيضاً

النيابة تامر بحبس أحمد بسام زكي 4 أيام في قضية التحرش

أمر «النائب العام» بحبس المتهم أحمد بسام زكي أربعة أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيقات؛ في وقائع اتهامه بالتحرش والابتزاز والشروع في هتك عرض فتيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: