أخبار عاجلة
الرئيسية / آخر الأخبار / أخبار الصحة العالمية / كارثة جديدة في الصين.. انتشار الجراد في الأراضي الزراعية

كارثة جديدة في الصين.. انتشار الجراد في الأراضي الزراعية

كتبت منة إيهاب

حذر مسؤولون صينيون من أن أجزاء من البلاد يمكن أن يعصف بها وباء جديد، إذ يحتمل أن يجتاحها الجراد من الآن وحتى سبتمبر المقبل، إذ ظهرت جيوش من هذه الحشرات بالفعل.

وقالت الحكومة المحلية، إن أسراب الجراد دمرت حوالي 26 ميلا مربعاً من الحقول في بوير بعد مداهمة المدينة من حدود الصين مع لاوس، وأصدرت هيئة الغابات بوير أمس تحذيراً مبكراً، توقعت “كارثة” محتملة للجراد في المناطق الحدودية الجنوبية للصين بعد “تسارع” انتشار الآفات.

وحددت السلطات أن الحشرة هي جراد خيزران أصفر اللون يعيش في جنوب شرق آسيا، والجراد هو الآفة الرئيسية في مناطق إنتاج الخيزران في الصين، حيث يلتهم جميع أوراق الخيزران في ممره بينما يقتل السيقان ذات القيمة التجارية، بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وقالت حكومة بوير في إشعار يوم أمس الخميس: ‘إن غزو الجراد يتصاعد، ونكتشف مجموعات جديدة تغزو كل يوم”، وحذر المسؤولون من أن انتشار هذه الآفات بشكل كبير ربما ينتشر أيضا إلى المقاطعات المجاورة ويشكل خطر تلف المحاصيل الزراعية.

وقالت سلطات بوير إنها اكتشفت أولاً غزو هذه الآفات على طول الحدود بين بوير ولاوس في 28 يونيو، والمدينة منذ ذلك الحين تكتشف تجمعات جديدة كل يوم.

وأكدت أن غزو الآفات يتسارع ومن الممكن أن تنتشر إلى المقاطعات القريبة وتهاجم الأراضي الزراعية، وحذرت السلطات من أنه “بناء على البحث والحكم الأوليين، هناك احتمال كبير لحدوث كارثة بسبب الجراد الذي يحتل مناطق حدودية بين يوليو وسبتمبر”.

وأشارت حكومة بوير إلى أن ما يقدر بنحو 6593 هكتارا من الأراضي دمرها الجراد، وأطلق المسؤولون أكثر من 500 رحلة جوية بدون طيار للقيام بجهود مكافحة الآفات على ما يقرب من 3000 هكتار من الأراضي.

%d مدونون معجبون بهذه: