الرئيسية / برة الحدود / تفاصيل انتشار الموجة الثانية لكورونا في الصين.. بدأ من سوق أسماك في بكين
أسواق الصين
أسواق الصين

تفاصيل انتشار الموجة الثانية لكورونا في الصين.. بدأ من سوق أسماك في بكين

كتب عصام الحوت

بعد أن أعلنت تغلبها على فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) وتنفست الصعداء، عادت الصين مرة أخرى إلى نقطة الصفر لتصطدم بموجة أخرى من  الفيروس القاتل انتشر في مدينة بكين.

وذكرت وسائل إعلام صينية، أن رجلا يدعى “تانغ” ويبلغ من العمر 52 عاما، هو المريض رقم صفر في الموجة الثانية من الفيروس التاجي، حيث أشترى الأسماك من سوق ضخم للمأكولات البحرية، وهو أول مريض يتم تشخصيه بالمرض في الموجة الجديدة وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، لتعود أسواق المأكولات البحرية إلى دائرة الاتهامات مجددا.

وكشفت محطة تليفزيون بكين بعد إجرائها لقاء مع المريض، أنه في 3 يونيو الماضي، زار سوق المأكولات البحرية في” Xinfadi ” لأن أطفاله أردوا أكل السمك، ويتلقى حاليا العلاج في مستشفى محلي، ويقع منزله في نفس المنطقة التي يوجد بها مقر الحكومة المركزية في الصين والمعروفة باسم “جد شيشينغ” وأطلقت وسائل الإعلام على “تانغ” لقب “جد” نسبة إلى منطقته.

وذهب “تانغ” إلى مستشفى محلي يوم الأربعاء الماضي، بعدما ظهرت عليه أعراض الحمى، وتم تأكيد إيجابيه تحليله في نفس اليوم، وتم الإبلاغ عن حالته من قبل المسؤولين في بكين في 11 يونيو، كأول إصابة بالمرض في المدينة بعد ما يقرب من شهرين.

وأكد المريض الخمسيني أن سبب ذهابه إلى السوق هو رغبة أولاده في تناول السمك، كما أنه لم يغادر المدينة منذ الأسبوعين الماضيين ولم يكن لديه أي اتصال مع أي شخص مسافر، وبعد إصابته تم الإبلاغ عن حالتين جديدتين  كانتا في السوق نفسه، يوم الجمعة الماضي ما دفع المسؤولين لإعلان حالة الطواريء.

وقدم “تانغ” قائمة تضم 38 شخصًا كان على اتصال وثيق بهم خلال تلك الفترة.

وزعم المسؤولون أن الفيروس الذي تم العثور عليه في “Xinfadi” نشأ من أوروبا، لكنهم كانوا لا يزالون يكتشفون كيف تم نقل الخلل القاتل إلى السوق، كما  عادت القضايا المرتبطة بمركز تجارة المواد الغذائية إلى ساحة الجدل والمناقشة، ما دفع المسؤولين إلى فرض إجراءات صارمة على سكانها البالغ عددهم 21 مليون نسمة لمكافحة تفشي المرض الجديد، وتم حث السكان على عدم السفر خارج العاصمة بعد انتشار المرض في أربع مقاطعات صينية أخرى.

أسواق الصين
أسواق الصين

كما تم إلغاء الآلاف من الرحلات الجوية في مطارات بكين ورفع مستوى الاستجابة للطوارئ في المدينة إلى ثاني أعلى مستوى.

وقال المسؤول الحكومي في المدينة، “تشانغ قه” إن أي شخص كان بالقرب من السوق منذ 30 مايو ومعارفه أو أصدقائه الذين كان على اتصال وثيق به، سيتم عزله في المنزل لمدة 14 يومًا واختباره مرتين على الأقل، على أن تظل جميع الأماكن العامة المغلقة، بما في ذلك النوادي وغرف الحفلات في المجمعات السكنية.

شاهد أيضاً

الحمل في زمن كورونا

عمرها 28 عاما.. وفاة كميائية بصحة بني سويف وجنينها بسبب كورونا

كتب طاهر حسني نعت مديرية الصحة في بني سويف، في بيان مساء الثلاثاء، وفاة كيميائية …

%d مدونون معجبون بهذه: