أخبار عاجلة
الرئيسية / أحوال العاشر / ماجدة.. ضحية عدم وجود مستشفى مجهز لحالات كورونا في العاشر
مستشفى التأمين الصحي بالعاشر
مستشفى التأمين الصحي بالعاشر

ماجدة.. ضحية عدم وجود مستشفى مجهز لحالات كورونا في العاشر

كتب عصام عبدالعزيز

شهد مستشفى التأمين الصحي بالعاشر من رمضان مأساة جديدة اليوم الثلاثاء، بعد وفاة سيدة تدعى «ماجدة السيد»، تبلغ من العمر 45 عاما، متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا.

كانت السيدة البالغة من العمر 45 عاما، قد وصلت إلى مستشفى التأمين الصحي بالعاشر من رمضان في حالة متأخرة من فيروس كورونا.

وبسبب ذلك ومع تفاقم الأعراض وتأخر وصول المريضة فارقت الحياة بعد دخولها المستشفى بأقل من ساعة، رغم محاولة الأطباء إسعافها.

يذكر أن العاشر من رمضان تعاني منذ سنوات من إهمال طبي جسيم بسبب عدم وجود مستشفى عام بالمدينة التي يقطنها ويعمل بها ما يقرب من مليون مواطن.

ومع انتشار وتفشي فيروس كورونا، زاد الأمر سوءا نظرا لعدم وجود أي مستشفى أو مركز عزل وكشف حالات كورونا حتى اليوم.

كان جهاز العاشر بالتعاون مع مجلس الأمناء أعلن عن تحويل مركز طبي الحي العاشر إلى مركز فحص وعزل حالات كورونا بعد تجهيزه.

وكان من المفترض أن يتم افتتاح المركز منذ فترة إلا انه يتم التأجيل حتى الآن حيث أعلنت مديرية الصحة أنه من المنتظر افتتاحه خلال 10 أيام.

في المقابل أعلن محافظ الشرقية في آخر زيارة له بالمدينة، عن بدء تجهيز ورفع كفاءة قسم الاستقبال بمستشفى التأمين الصحي لاستقبال حالات كورونا.

كما تم الإعلان عن توفير الخدمات الطبية للتعامل مع الحالات المرضية والمشتبه في إصابتها بفيروس كورونا لحين إصدار موافقة رئاسة هيئة التأمين الصحي.

ومن المنتظر استغلال الجناح العلوى بالمستشفى والذي يضم 15 غرفة لتجهيز وعزل الحالات المصابة به، يحسب تصريحات مدير المستشفى.

وأكد أن الكوادر الطبية بالمستشفي على أهبة الاستعداد للعمل فور الموافقة وهناك دعم ومساندة من قيادات المدينة لتوفير الاحتياجات المطلوبة لتأدية الخدمة لأهالي المدينة.

شاهد أيضاً

عودة دورى كرة القدم الشعبية.. المجاورة الـ70 بالعاشر تنظم بطولة الاحياء

اعلن مجموعة من اهالى المجاورة الـ 70الاسكان الاجتماعى  بمدينة العاشر من رمضان تنظيم دورى للمجاورات …

%d مدونون معجبون بهذه: