الرئيسية / سلايدر / رئيس الوزراء يوافق على علاج طفلة مصابة بالسرطان على نفقة الدولة.. وأسرتها تهرب بها من المستشفى
الطفلة وأمها في المستشفى قبل الهروب
الطفلة وأمها في المستشفى قبل الهروب

رئيس الوزراء يوافق على علاج طفلة مصابة بالسرطان على نفقة الدولة.. وأسرتها تهرب بها من المستشفى

كتب عصام الحوت

في واقعة غريبة قامت والدة طفلة مصابة بالسرطان بالهروب بها من المستشفى قبل استكمال العلاج بدون أسباب واضحة رغم موافقة رئيس الوزراء على علاجها على نفقة الدولة

كان والد الطفلة قد نشر صورة نجلته على وسائل التواصل «فيسبوك» وطالب بمساعدته في علاجها لأنها مريضة بالسرطان.

كما توجه والدا الطفلة المريضة إلى مدينة الإنتاج الإعلامي للمطالبة بعلاج نجلتهما على نفقة الدولة والتبرع لها.

منشور عن الطفلة
منشور عن الطفلة

وبمجرد وصول الخبر إلأى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء أمر على الفور بعلاج الطفلة على نفقة الدولة، بحسب تصريحات هاني يونس، المستشار الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء.

وكتب يونس على صفحته بـ«فيس بوك»، أن الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، كلف مستشاره بسرعة التحرك لعلاج الطفلة ومساعدة أسرتها.

الطفلة وأمها في المستشفى قبل الهروب
الطفلة وأمها في المستشفى قبل الهروب

وأوضح المستشار الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء أنه تم نقل البنت إلى مستشفى الأطفال بجامعة عين شمس، ووضعت تحت الرعاية الطبية من الجميع، وبدأت مراحل العلاج، وأرفق يونس صورًا توضح ذلك.

مضيفًا أنه في الصباح اصطحبت الأم ابنتها، وخرجت من المستشفى، دون أن يدري بها أحد، وعلى الفور تحرر محضر هروب من المستشفى.

وذكر «يونس» أن مكتب المستشار الطبي لرئيس الوزراء تواصل مع الأب وطلبوا منه عودة البنت للمستشفى وحمّلوه المسئولية، فرفض العودة بابنته بدعوى أن والدتها «دراعها بيوجعها».

منشور مستشار رئيس الوزراء
منشور مستشار رئيس الوزراء

وأكد «يونس» أن غرض الأسرة لم يكن العلاج، بقدر ما كان التسول وجمع الأموال بدعوى علاج الطفلة.

وما زالت الدولة في انتظار المريضة لعلاجها مجانًا.

 وكتب يونس في نهاية منشوره معلقًا على هذه القصة: «هذه قصة جديدة من قصص يومية تواجهنا».

شاهد أيضاً

دكتور مصطفى مدبولي

لحجز الأراضي.. «مدبولي» يشهد إطلاق البوابة الحكومية لخريطة مصر الاستثمارية

كتبت منى السيد شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الخميس، مراسم إطلاق البوابة الحكومية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: