الأربعاء , نوفمبر 20 2019
الرئيسية / حال البلد / 20 أكتوبر بدء محاكمة راجح وأصدقائه بمحكمة الأحداث.. 15 عاما الحد الأقصى للحكم
المتهمون بقتل محمود البنا
المتهمون بقتل محمود البنا

20 أكتوبر بدء محاكمة راجح وأصدقائه بمحكمة الأحداث.. 15 عاما الحد الأقصى للحكم

كتب عصام الحوت

أصدر النائب العام المستشار حمادة الصاوي، أمرا بإحالة المتهم محمد أشرف عبدالغني راجح و3 آخرين محبوسين إلى جنايات الأحداث بتهمة قتل المجني عليه محمود محمد سعيد البنا عمداً مع سبق الإصرار والترصد.

حيث تم تحديد يوم الأحد 20 أكتوبر الجاري، لانعقاد أول جلسات محاكمة المتهمين في القضية رقم 77 جنايات أحداث تلا لسنة 2019.

وشهد قرار إحالة القضية إلى محكمة الأحداث جدلا كبيرا ورفضا شعبيا، حيث ستكون العقوبة القصوى للمتهمين هي السجن 15 عاما بدلا من الإعدام.

المتهم الأول محمد راجح
المتهم الأول محمد راجح

الخلاف حول سن المتهم راجح

وانتشر هاشتاج «#اعدام_راجح» على مواقع التواصل الاجتماعي منذ بداية القضية حتى الآن، وطالب المشاركون بمحاكمة المتهمين كراشدين.

اقرأ أيضا

حدث في دمياط: طالب إعدادي يذبح زميله بـ«كتر» بسبب خلاف على كيس عصير

فيما أظهرت بطاقات الرقم القومي للمتهمين عدم بلوغهم سن 18 عاما، حيث أن المتهم الأول «محمد أشرف راجح» من مواليد نوفمبر 2001.

وهو الأمر الذي يجعل المتهمين يحاكمون أمام محكمة جنايات الأحداث في نظر قضايا الأحداث القاصرين الذين هم دون سن 18 عامًا وقت وقوع الجريمة.

وبحسب الأوراق الرسمية فإن المتهم محمد أشرف راجح لم يبلغ سن 18 عامًا، إذ أنه من مواليد 11 نوفمبر 2001، وهو الأمر ذاته على المتهمين الثلاثة الآخرين.

المتهمون بقتل محمود البنا
المتهمون بقتل محمود البنا

في المقابل أكد عدد من جيران المتهم الأول أنه يحمل رخصة قيادة سيارة، كما أنه رسب أكثر من مرة، مؤكدين أن عمره الحقيقي يتجاوز الـ 19 عاما.

قانون الطفل وجرائم الأحداث

وتحظر المادة 111 من قانون الطفل معاقبة الأحداث بالإعدام أو السجن المؤبد أو السجن المشدد، في القضايا الجنائية مثل القتل العمد.

 وتكون أقصى عقوبة على الجريمة التي عقوبتها العادية الإعدام أو السجن المؤبد أو السجن المشدد هي السجن وذلك بحد أقصى 15 عاما، وذلك بالنسبة للطفل الذي يتراوح عمره بين 15 و18 عاماً.

الضحية محمود البنا
الضحية محمود البنا

تفاصيل أخرى

النيابة توجه تهمة القتل العمد لـ 4 متهمين في قضية قتل محمود البنا

وتختص محكمة جنايات الأحداث في نظر قضايا الأحداث القاصرين الذين هم دون سن 18 عامًا وقت وقوع الجريمة.

 وتتخذ المحكمة التدابير المناسبة والملائمة مع وضع الحدث وظروفه الخاصة و طبيعة جرمه، بغرض إصلاحه وإعادة دمجه في المجتمع.

قيد ملف القضية جنايات وليس جنح

كما تم تغيير قيد القضية من قضية جنح برقم 14568 لسنة 2019 جنح تلا، قضية جنايات برقم 77 جنايات أحداث تلا لسنة 2019.

صورة الفتاة آلاء الحناوي مع المتهم الأول
صورة الفتاة آلاء الحناوي مع المتهم الأول

شهادة الفتاة صاحبة واقعة القتل

وعن شهادة الفتاة المتسببة في الواقعة، فقد نفت مصادر قانونية استماع جهات التحقيق شهادة الفتاة محل الواقعة ضد المجني عليه.

وأكدت المصادر أن الفتاة أتم الاستعداد للشهادة أمام المحكمة؛ كون المجني عليه استشهد من أجل الدفاع عنها، بعكس ماقيل عن دفاعها عن القاتل.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة في القضية رقم 14568 لسنة 2019 جنح تلا عن حقيقة الواقعة؛ والتي بدأت عندما استاء المجني عليه من تصرفات المتهم قِبَلَ إحدى الفتيات.

 فنشر المجني عليه كتاباتٍ على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «إنستاجرام» أثارت غضب المتهم.

 فأرسل الأخير إلى المجني عليه عبر برامج المحادثات رسائل التهديد والوعيد، ثم اتفق مع عصبة من أصدقائه على قتله، وأعدوا لذلك مطاوٍ وعبواتٍ تنفث مواد حارقة للعيون مصنعة أساساً للدفاع عن النفس.

حيث تم مهاجمة المجني عليه في أحد الكافيهات بمدينة تلا وقام المتهم الأول بطعنه عدة طعنات في الصدر والفخذ، ما أدى لوفاته متأثرا بجراحه.

شاهد أيضاً

وفاة الطفلة جنة

«النواب» يناقش قضية مقتل الطفلة جنة.. واقتراح بإلغاء لفظ «التأديب الشرعي» من القانون

كتب عصام الحوت أعلن النائب علاء عابد، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، نائب رئيس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: