الثلاثاء , أكتوبر 22 2019
الرئيسية / برة الحدود / تقرير: النزاعات الأمريكية التركية في سوريا تزيد من معاناة الشعب السوري
ترامب وأردوغان
ترامب وأردوغان

تقرير: النزاعات الأمريكية التركية في سوريا تزيد من معاناة الشعب السوري

كتبت مي مصطفى

غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على تويتر، قائلا: «كما شددت من قبل، ولمجرد التكرار، إذا فعلت تركيا أي شيء أعتبره، بحكمتي العظيمة التي لا مثيل لها، خارجا عن الحدود، فسوف أقوم بتدمير اقتصاد تركيا بالكامل وطمسه».

 مضيفا «لقد فعلت من قبل، يجب عليهم مع أوروبا وغيرها، أن يراقبوا مقاتلي داعش المعتقلين وعائلاتهم، لقد فعلت الولايات المتحدة أكثر بكثير مما توقعه أي شخص، بما في ذلك القبض على مئة في المئة من خلافة داعش، لقد حان الوقت الآن لآخرين في المنطقة، بعضهم يتمتعون بثروة كبيرة، لحماية أراضيهم الولايات المتحدة عظيمة».

ترامب يهدد بتدمير الاقتصاد التركي

حيث صرح «ترامب» اليوم مهددا تركيا بتدمير اقتصادها في حال تجاوزت الحدود في سوريا، ويأتي ذلك بعد قراره بسحب القوات الأميركية من المنطقة، في خطوة اعتبرت أنقرة أنها تفتح لها الطريق أمام تنفيذ تهديدها بشنّ هجوم ضد المقاتلين الأكراد.

 وأصدر البيت الأبيض قرارا من قبل أن القوات الأميركية «لن تدعم العملية ولن تنخرط فيها.. ولن تتمركز بعد اليوم في المنطقة مباشرة عند الحدود مع تركيا».

موقف الاتحاد الأوروبي

في الوقت ذاته قد نبّه الاتحاد الأوروبي من أن «أي استئناف للمعارك سيزيد من معاناة الشعب السوري ويسبب نزوحاً للسكان ويقوض الجهود السياسية لحل النزاع المستمر منذ العام 2011».

قوات سوريا الديمقراطية
قوات سوريا الديمقراطية

رد قوات سوريا الديموقراطية

هذا وقد صرح المتحدث الإعلامي في قوات سوريا الديمقراطية مصطفى بالي على تويتر «لا نتوقع من الأميركيين حماية شمال شرق سوريا، لكنهم مدينون للناس هنا بتفسير حول اتفاق الآلية الأمنية الحدودية وتدمير التحصينات وفشل الولايات المتحدة في الإيفاء بتعهداتها».

ويشار أن قيادة قوات سوريا الديمقراطية كانت ذكرت، في بيان اليوم الاثنين، أن «القوات الأميركية لم تفِ بالتزاماتها وسحبت قواتها من المناطق الحدودية مع تركيا».

ويذكر أن «إردوغان» قد ذكر على مدى أشهر بشن هجوم في شمال سوريا، لذا توصلت واشنطن مع أنقرة إلى اتفاق في أغسطس نصّ على إقامة منطقة عازلة تفصل مناطق سيطرة المقاتلين الأكراد عن الحدود التركية.

وعمدت قوات سوريا الديمقراطية، التي يشكل المقاتلون الأكراد عمودها الفقري، إثر الاتفاق، إلى تدمير تحصينات عسكرية في المنطقة الحدودية، وتمّ سحب مجموعات من الوحدات الكردية منها.

وقامت القوات التركية والأميركية بعمل دوريات مشتركة. إلا أن رئيس تركيا رجب طيب إردوغان قد صرح اليوم الاثنين إنه قد يبدأ في أي ليلة وبدون سابق إنذار، مؤكدا أن صبر بلاده ينفد.

شاهد أيضاً

الحرب السورية

أكراد سوريا يخشون من هجوم تركي بعد انسحاب القوات الروسية

كتبت هبة سعد أعلن المسلحون الأكراد الذين يستولون علي بعض الأراضي السورية خوفهم من هجوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: