الرئيسية / برة الحدود / المرشح الأقوى لرئاسة وزراء بريطانيا يضع خططه لإنقاذ الاقتصاد ويتعهد بتخفيض الضرائب
بوريس جونسون
بوريس جونسون

المرشح الأقوى لرئاسة وزراء بريطانيا يضع خططه لإنقاذ الاقتصاد ويتعهد بتخفيض الضرائب

حسام الحداد

أظهرت المؤشرات أن عمدة لندن السابق ووزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون هو المرشح الأول في السباق خلفاً لتيريزا ماي، التي تنحت رسميًا كزعيم لحزب المحافظين الأسبوع الماضي.

حيث يتنافس جونسون مع 10 آخرين على رئاسة حزب المحافظين وتشكيل الحكومة البريطانية خلفا لماي بعد تنحيها إثر أزمة «بريكست».

تخفيض ضريبة الدخل

ذكرت صحيفة ديلي تلجراف أن «جونسون» تعهد بتخفيض ضريبة الدخل التي يدفعها أصحاب الدخل المرتفع ، مما رفع عتبة 40 نقطة من خمسين ألف جنيه إسترليني إلى ثمانين ألف جنيه إسترليني.

وستكلف هذه الخطوة حوالي 9.6 مليار جنيه إسترليني سنويًا، والتي يقول إنه سيتم دفعها من 26.6 مليار جنيه إسترليني التي خصصتها الخزانة كصندوق تأمين مقابل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

جونسون ليس بأي حال هو الوحيد من بين 11 مرشحا في القيادة يقترحون تخفيضات ضريبية.

فقد أعلن وزير الداخلية ساجيد جاويد في وقت سابق من هذا الشهر إنه بينما كانت أولويته تتمثل في خفض المعدل الأساسي لضريبة الدخل، إلا أنه سيرفع الحد الأدنى لضريبة الدخل بنسبة 45٪، والذي يبلغ حاليًا 150 ألف جنيه إسترليني، وفقًا لصحيفة ديلي ميرور.

وفي الوقت نفسه، تعهد دومينيك راب بخفض المعدل الأساسي، والذي ينطبق على كل شخص يكسب أكثر من 12500 جنيه إسترليني، من 20٪ إلى 15٪.

فاتورة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

في مقابلة مع صحيفة صنداي تايمز في نهاية هذا الأسبوع، هدد جونسون برفض دفع ما قيمته 39 مليار جنيه إسترليني من قانون طلاق Brexit ما لم تتحسن شروط خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

وقال للصحيفة: «أعتقد أن أصدقاءنا وشركائنا بحاجة إلى أن يفهموا أنه سيتم الاحتفاظ بالأموال إلى أن يصبح لدينا وضوح أكبر حول الطريق إلى الأمام. في الحصول على صفقة جيدة المال هو مذيب كبير وزيوت تشحيم كبيرة».

كان مفاوض الاتحاد الأوروبي جاي فيرهوفشتات سريعًا في الرد، قائلاً إن التراجع عن التزاماتها المالية تجاه الكتلة «سيضر بمصداقية المملكة المتحدة كشريك دولي».

وقال منافس حزب المحافظين روري ستيوارت إن تهديد جونسون «غير مهين».

الاقتصاد الأخضر

ركز جونسون بشكل كبير على البيئة وهو يكشف عن نشرة الإصدار في عموده لصحيفة ديلي تلغراف البريطانية.

حيث يصر على أن المملكة المتحدة خارج الاتحاد الأوروبي يمكن أن تصبح «أنظف وخضرة الاقتصاد في أوروبا» من خلال «الإيمان بالسوق».

كما تشيد القيادة المتفائلة بمخططات «التمويل الأخضر» الحالية في المملكة المتحدة وتقترح تخفيض ضرائب الأعمال لتشجيع رواد الأعمال الصغار الذين لديهم «نظام ضريبي أكثر تنافسية في أوروبا».

بالإضافة إلى ذلك، يقترح جونسون استخدام أموال من وزارة التنمية الدولية (DfID) لدعم «التكنولوجيا البريطانية الرائعة التي يمكن أن تساعد في معالجة المشاكل البيئية في العالم».

شاهد أيضاً

البريكست وتأثيره على الاقتصاد العالمى

3 محاور تشكل خريطة الأسواق العالمية هذا الأسبوع تعرف عليها

كتبت عائشة عثمان ثلاثة أحداث تمثل محاور اقتصادية مختلفة كانت هى الحدث الأبرز الذى احتل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: