الرئيسية / سلايدر / 64 عاما على تأسيس حلف وارسو : استمر 36 عاما وأعضاؤه أول ضحاياه
حلف وارسو
حلف وارسو

64 عاما على تأسيس حلف وارسو : استمر 36 عاما وأعضاؤه أول ضحاياه

منار الأزهري

في مثل هذا اليوم من عام 1955 تم تدشين معاهدة الصداقة والتعاون والمساعدة المشتركين وهو منظمة عسكرية لدول أوروبا الوسطى والشرقية الشيوعية عرفت باسم حلف وارسو حينها.

أسست المنظمة لتواجه التهديدات الناشئة من أعضاء حلف شمال الأطلسي (الناتو) والتي كان على رأسها أمريكا وفرنسا ثم ألمانيا الغربية.

جمع حلف وارسو الدول الأوروبية الشيوعية بزعامة الاتحاد السوفيتي حينها والصين فيما رفضت يوغسلافيا الانضمام وكونت مع مصر والهند ما عرف بحلف دول عدم الانحياز.

أهداف حلف وارسو

وكان من أهم أهداف حلف وارسو الدفاع عن أي دولة من أعضائه إذا هوجمت، حيث تنص المعاهدة على أهمية التعاون المشترك بين دول الحلف.

كما نصت على عدم التدخل في أي من الشؤون الداخلية لأي دولة تابعة للحلف واحترام سيادتها واستقلالها.

إلا أن الواقع أثبت أن أكثر الدول تضررا من الحلف كانت الدول الأعضاء به مثلما حدث في المجر وغيرها.

ففي الثورة المجرية وربيع براغ تم التدخل من دول أخرى في الحلف لقمع هذه الثورات.

 وكانت الحجة في التدخل دائما هي أن القوى المتدخلة إنما دعيت لذلك التدخل، وبالتالي فإن البند في المعاهدة رسميا لم يخرق.

الانسحابات وبداية السقوط

خلال الثورة المجرية التي قامت عام 1956 م قامت الحكومة التي يتزعمها إيمري ناجي بالانسحاب من حلف وراسو.

وهو ما دعا الجيش الأحمر الروسي منفردا لاقتحام المجر وقمع تلك الثورة بعنف مستندا في ذلك إلى دستور الحلف.

أعلنت ألبانيا انسحابها من الحلف عام 1968 بعد الانفصال السوفيتي الصيني والذي أدى لتكوين حلفاء جدد لكلا النظامين الشيوعيين السوفيتي والصيني.

وخلال ثورة ربيع براغ عام 1968 م قامت قوات الحلف باقتحام تشيكوسلوفاكيا للقضاء على تلك الثورة التي كانت بقيادة ألكسندر دوبتشك.

استمرت المنظمة في عملها خلال فترة الحرب الباردة حتى سقوط الأنظمة الشيوعية الأوروبية وتفكك الاتحاد السوفيتي (عام 1991 م).

ومع تزايد عدد المنسحبين واختفاء الساند الرئيس له بعد تفكيك الاتحاد السوفيتي تم حل حلف وارسو رسميا في يوليو 1991 م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: