الرئيسية / حال البلد / عبدالعال يصف مستقبل وطن بـ «مركز قوى» ويؤكد: قريبا جلسة خاصة لكشف الحقائق
رئيس مجلس النواب
رئيس مجلس النواب

عبدالعال يصف مستقبل وطن بـ «مركز قوى» ويؤكد: قريبا جلسة خاصة لكشف الحقائق

عصام الحوت

في مواجهة جديدة شن الدكتور علي عبدالعال هجوما حادا على حزب مستقبل وطن واصفا إياه بأنه أصبح مركز قوى جديد داعيا لجلسة خاصة لشرح الحقائق بحسب وصفه.

كان رئيس البرلمان قد انفعل خلال الجلسة العامة أمس الاثنين على رئيس الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن النائب عاطف ناصر.

وقال «عبدالعال» مناقشة تعديلات قانون المخدرات: «لن أسمح لك بتشكيل مركز قوى داخل المجلس طالما أنا فيه، لن أقبل بذلك حتى أغادر منصبي».

وأضاف رئيس مجلس النواب: «هذه فوضى تشريعية، تمرير النصوص بالقوة، مرة أخرى لن أقبل هذا الكلام، وسأدعو لجلسة خاصة لكل المجلس لشرح بعض الحقائق التي يروج لها هذا النائب».

وقال: «لن أنكسر ولن أستسلم أمام الدفاع عن المصلحة العامة أي كانت الضغوط، ولن أستسلم على الاطلاق لدعوات البعض الذين يروجون من هنا وهناك دخلت المجلس مستقلا وبدأت حياتي مستقلا وألقى ربي مستقلا، ولن أنضم لأي حزب أيا كان».

قانون المخدرات السبب

بدأ الخلاف عندما أعاد رئيس البرلمان مشروع القانون المقدم من الحكومة بتعديل قانون مكافحة المخدرات إلى لجنة الشئون الدستورية والتشريعية، لـ«ضبط الصياغة».

وقال عبدالعال: «لا يمكن من الناحية الدستورية القضاء بعقوبة إلا إذا توافرت الشروط الموضوعية، ولا استطيع إعداد قانون دون أن تكون هناك محددات دستورية وتوافق مع النصوص القانونية الأخرى، والصياغة».

من جانبه وجه رئيس لجنة الشئون التشريعية، بهاء أبو شقة، خلال الجلسة الشكر لرئيس البرلمان، قائلا: «متضامن مع رئيس المجلس هذا المجلس لا يمكن بأي حال من الأحوال تمرير أي قانون به أي نص غير منضبط أو به شبهة عدم دستورية».

رد فعل حزب مستقبل وطن

على الجانب الآخر استنكر حزب مستقبل وطن في بيان رسمي له مساء أمس، بعض المصطلحات التي جاءت على لسان رئيس مجلس النواب.

 مشيرا إلى أنها لا تمت بصلة لما نعيشه في الواقع السياسي المصري والخاصة بأن الحزب يمثل مراكز قوى داخل المجلس.

وقال البيان إن «الحزب لم يتحرك يوما إلا لتحقيق المصلحة الوطنية للدولة المصرية، مضيفا : «ما شهده البرلمان خلال دور انعقاده الرابع من تحسن ملموس في الأداء للملفات التشريعية التي تهم الوطن والمواطنين يرجع إلى جهد كبير من نواب الحزب ومسئولي هيئته البرلمانية».

وطالب بيان الحزب، رئيس مجلس النواب مراجعة ما يصدر منه من تصريحات بما يحمله من مسئولية سياسية، وتجنب الخلافات الشخصية، والاتجاهات الخاصة بعيدا عن ساحات المجلس التي تحيده عن الدور السياسي المنوط به كرئيس للبرلمان.

شاهد أيضاً

مجلس النواب

«مشروعات البرلمان» تعلن بدء الحوار المجتمعي حول قانون تنمية المشروعات

كتبت مي مصطفى  عقد النائب محمد كمال مرعي رئيس لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: