الرئيسية / برة الحدود / لماذا ينضم أمريكيون للمحاربة مع الجماعات الإسلامية في سوريا؟

لماذا ينضم أمريكيون للمحاربة مع الجماعات الإسلامية في سوريا؟

كتبت هبة سعد

ذكر تحالف قوات سوريا الديمقراطية الذي تدعمه الولايات المتحدة اليوم أنه تم القبض على أمريكيين يقاتلان مع تنظيم «داعش».

وقال التحالف إن الرجلين الذين تم القبض عليهما هما «وارن كريستوفر كلارك» من مدينة هيوستن، وشخص آخر يدعى «زين عبدالحميد».

وكانت التهم الموجهة إلى المتهمين هي قتالهما مع تنظيم «داعش» وتخطيطهما لهجوم إرهابي على المدنيين المنسحبين من سوريا.

كما أعلن تحالف قوات سوريا عن القبض على أشخاص آخرين من أيرلندا وباكستان وغيرها.

ولم تذكر قوات سوريا الديمقراطية عن أي معلومات تناولت هؤلاء الأجانب ولا عن أصلهم ومعيشتهم وأسباب تواجدهم.

والجدير بالذكر أن أمريكا تعتبر الجماعات الإسلاميه في سوريا جماعات إرهابية، ولذلك وضعت هذين الرجلين في موضع تساؤل كيف يحاربان ضد أمريكا؟.

وأوضحت بعض الفيديوهات لهذين الرجلين وهما يتحدثان عن الإسلام والصعوبات التي واجهتهما في بلادهما عند ممارسة شعائر الدين الإسلامي.

يذكر أن عدد المقاتلين الأجانب المنضمين إلى تنظيم «داعش» في سوريا فقط إلى نحو ٧٠٠ شخص من دول مختلفة.

وأوضحت بعض الصحف أن السبب في ذلك هو عدم حريتهم عند ممارسة الدين الإسلامي في بلادهم ولذلك ينضمون إلى الجماعات الإسلامية وأملهم بأنها تحمي دينهم.

شاهد أيضاً

استسلام 500 من المنتمين لداعش في سوريا

كتبت سارة أبوطالب استسلم حوالي 500 من المنتمين لتنظيم داعش للقوات السورية المدعومة من الولايات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *